شريط الأخبار
خالد سمارة رئيساً لنادي الرمثا بالتزكية عاجل: ميقاتي: استقالة قرداحي من شأنها أن تفتح بابا لمعالجة إشكالية العلاقة مع السعودية ودول الخليج عاجل: رئيس الحكومة اللبنانية: استقالة قرداحي كانت ضرورية بعد الأزمة التي نشأت مع السعودية عاجل: إعفاء المتحدث باسم وزارة الداخلية التونسية من منصبه عاجل : الاردن: 26 وفاة و4770 إصابة جديدة بكورونا الضمان تحذّر جمهورها من جهات خارجية تنتحل صفة موظفيها لتقديم مستحقات أو رديات مقابل مبالغ مالية صفاء سلطان: تجاوزت مرحلة الخطر ولم أكن أملك ثمن الخبز مسيرة حاشدة في وسط البلد لإسقاط اتفاقية الغاز مع كيان الاحتلال - صور وزير الإعلام اللبناني يعلن استقالته النهضة الشامله مابين الواقع والطموحات وآليات التنفيذ اختتام دورة " فن الريزن "في مركز شابات الطفيلة النموذجي لاثراء توصيات اللجنة الملكية .. حلقة نقاشيه مع امناء احزاب ومفكرين سياسين العراق.. انتهاء اجتماع "الصدر" ورافضي نتائج الانتخابات دون بيان ختامي مصرية تقتل جارتها وتعطي مبررا غريبا إيران تعلن تقديم مقترح لأطراف المفاوضات النووية في فيينا منتخبا السلة وكرة الهدف يستهلان المشاركة الأردنية في "البارآسيوية" النمسا.. تغريم طبيية بترت الساق الخطأ لمريض مسن ارتفاع طلبات إعانة البطالة الأمريكية إلى 222 ألفا في أسبوع أسماء عيسى تكتفي بالمركز السادس ببطولة العالم لرفع الأثقال احتفال غير مسبوق في عمان تقيمة سفارة الامارات بالذكرى الخمسين للاتحاد

تدخل بكل شيء.. مادة خطرة جداً تقتل 100 ألف سنوياً

تدخل بكل شيء مادة خطرة جداً تقتل 100 ألف سنوياً


القلعة نيوز :

في تحذير لافت، نبّهت دراسة من جامعة نيويورك، من أن التعرض اليومي لمادة كيميائية وصفتها بأنها تستخدم في كل شيء تقريباً، من العبوات البلاستيكية إلى المكياج، قد يكون السبب وراء حوالي 100 ألف حالة وفاة بين كبار السن من الأميركيين سنويا.


وقالت الدراسة إن المادة هي الفثالات (Phthalate)، وتؤثر على الهرمونات والغدد الصماء، وهي موجودة في مئات المنتجات مثل الألعاب والملابس والشامبو"، بحسب ما نشره موقع "ساينس ألرت"، ونشرت تفاصيل التقرير الثلاثاء.


كما أوضحت أنه يمكن للسموم أن تدخل الجسم من خلال مثل هذه المادة، وهي مرتبطة بالسمنة والسكري وأمراض القلب.

وأظهرت الدراسة، التي أجرتها كلية جروسمان للطب في جامعة نيويورك، وشملت حوالي 5000 بالغ تتراوح أعمارهم بين 55 و64 عاما، أن أولئك الذين لديهم تركيزات أعلى من الفثالات في البول كانوا أكثر عرضة للوفاة بأمراض القلب، في حين لا يبدو أن التركيزات الأعلى من الفثالات تزيد من خطر الموت بالسرطان.

في سياق متصل، كشف ليوناردو تراساندي، وهو أحد القائمين على البحث، أن زيادة التعرض للفثالات مرتبط بالموت المبكر، خاصة بسبب أمراض القلب.

كما لفت إلى أن الدراسة لا تؤكد العلاقة المباشرة بين التعرض للفثالات والموت، وذلك بسبب أن الآليات البيولوجية لتلك العلاقة غير واضحة بعد.

إلى ذلك أكدت المعلومات أن الأبحاث أشارت إلى أن الخسائر الناجمة عن هذه المادة الكيميائية على المجتمع أكبر بكثير مما كان يعتقد أول الأمر.