شريط الأخبار
" الحره الامريكيه" : الرد الايراني على اسرائيل.. هل انتهى باختطاف سفينه واطلاق صواريخ عشوائية كالعادة .. ولماذا ؟ 80 الف زائر امضو ا ايام العيد في العقبه بينهم 11 الف من السعوديه الاردن يدعو دولتين مجاورتين لايقاف التشويش على نظام التموضع العالمي-جي بي اس- العطل الرسمية المقبلة في الأردن القضاء الفرنسي يرد طلب "العفو الدولية" بعليق بيع الأسلحة لإسرائيل دراسة: عملية رمش العيون تعزز الرؤية غارات وقصف إسرائيلي على بلدات لبنانية شولتس وزيلينسكي يبحثان خيارات تعزيز الدفاع الجوي في أوكرانيا كندا تحذر مواطنيها من السفر إلى إسرائيل والضفة الغربية وغزة الصين وفيتنام وإيطاليا تشغل المراكز الأولى عالميا بين مصدري الأحذية 6 قتلى في هجوم بسكين في سيدني معهد الشرق الاوسط في واشنطن : تنظيم داعش الارهابي يتعافي في سوريا والعراق وافريقيا عمان: حريق يلتهم مركزا لصيانة مركبات الهايبرد بمنطقة المقابلين المحكمة الدستورية ترد شكلا الطعن بدستورية فقرة في قانون الجمارك استراتيجية وطنية لتحويل الأردن لدولة تعدين عام 2033 وفيات السبت 13/4/2024 أجواء لطيفة الحرارة اليوم وعدم استقرار جوي الاثنين ميزات جديدة لنظام ويندوز تستخدم الذكاء الاصطناعي 47.2 دينارا سعر الذهب عيار 21 في السوق المحلية تعيين الأردني مهند هادي نائبا للمنسق الأممي لعملية السلام بالشرق الأوسط

مندوباً عن رئيس الوزراء.. وزير الصحة يرعى الاحتفال بحصول مستشفيات البشير على اعتمادالمؤسسات الصحية

مندوباً عن رئيس الوزراء.. وزير الصحة يرعى الاحتفال بحصول مستشفيات البشير على اعتمادالمؤسسات الصحية

القلعة نيوز- مندوبا عن رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة، رعى وزير الصحة الدكتور فراس الهواري الاحتفال الذي نظمته الوكالة الأميركية للتنمية الدولية للإعلان عن حصول مستشفيات البشير على الاعتماد من مجلس اعتماد المؤسسات الصحية.

وحصل على هذا الاعتماد مستشفى الجراحة والجراحات التخصصية، ومستشفى الباطني، والأشعة والجلدية والتأهيل، ومستشفى النسائية والأطفال، ومستشفى الطوارئ والعيادات الخارجية، إضافة إلى مديرية المختبرات التي تعد أول مديرية تحصل على الاعتماد في وزارة الصحة.
وقال الهواري في كلمة له خلال الاحتفالية، إن الإنجاز الذي حققته مستشفيات البشير بحصولها على الاعتمادية يأتي بالتزامن مع احتفالات المملكة باليوبيل الفضي لتولي جلالة الملك عبدالله الثاني سلطاته الدستورية، مؤكدا أن جلالة الملك أولى منذ توليه سلطاته الدستورية جل اهتمامه للرعاية الصحية لعلاقتها المباشرة بصحة الإنسان، وسعى جلالته دائما إلى تأمين خدمات الرعاية الصحية للمواطنين وبما يتناسب مع احتياجاتهم، وحرص على تطوير خدمات البنية التحتية لمؤسسات الرعاية الصحية المنتشرة في مختلف مناطق المملكة.
وبين الهواري أن مستشفيات البشير وبما تمتلكه اليوم من فرق متميزة من مقدمي الرعاية الصحية ذوي الخبرة العالية، والمدربة على تقديم الرعاية الطبية اللازمة، والقائمة على الأدلة، باتت تعمل على تعزيز رعاية المريض باحترافية عالية، وتقدم أفضل خدمة صحية له.
وأوضح أن حصول مستشفيات البشير على الاعتماد، يؤكد أن لديها الالتزام الكافي بتحسين مستوى جودة الرعاية المقدمة للمرضى، من أجل ضمان بيئة آمنة، وتقليل أي مخاطر ممكنة قد يواجهها المرضى أو كادر العمل، وتقديم الرعاية الصحية في الوقت الملائم، وتقليص فترات الانتظار والتأخير لما له من تأثيرات سلبية على صحة المريض، وتقديم الرعاية الصحية لجميع المرضى دون أي تمييز.
وأثنى الهواري على جهود كوادر مستشفيات البشير، التي أثمرت عن الحصول على الاعتمادية، معربا عن تقديره للوكالة الأميركية، ومجموعة المانحين المساهمين في صندوق المنحة المشتركة، ومؤسسات المجتمع المحلي، على دعمهم المستمر لبرامج الحكومة ومشاريعها في مختلف المجالات، سيما المتعلقة بالقطاع الصحي الحكومي.
وأشار إلى أن وزارة الصحة وضعت خطتها الاستراتيجية بشكل استثنائي العام الماضي ولأول مرة لثلاث سنوات، وتركز ثقتها بقدرات كوادرها على تحقيق الإنجاز وإحداث الفرق المنشود، بهدف الإسراع في جعل التحديث في القطاع الصحي الحكومي ملموسا، من تطوير في بنيته التحتية وتعزيز للخدمات الصحية، وتحسين طرق الوصول إلى الخدمة الصحية المقدمة.
من جهته، أكد مدير إدارة مستشفيات البشير الدكتور علي العبداللات، أن الحصول على الاعتماد هو بداية الطريق لإتمام مسيرة العمل، مشددا على مضي المستشفى في تنفيذ خطط عمل تصب في مصلحة الوطن وتحسن الخدمة الصحية لجميع متلقي الخدمة، والاستمرار بتحديث البنية التحتية والخدماتية وتحقيق المزيد من التطور والتميز في تقديم الخدمة.
وأوضح العبداللات أن رحلة حصول مستشفيات البشير على الاعتماد بدأتها الوزارة بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية، ومجلس اعتماد المؤسسات الصحية، لتحسين جودة الخدمات الصحية المقدمة للمرضى، وضمان توفير جميع متطلبات الاعتماد.
وأشار إلى جهود إدارة مستشفيات البشير في استثمار الطاقات والموارد البشرية لتكون الركيزة الأساسية في التجهيز والتحضير لمتطلبات الاعتماد، وتحسين خدمات الجودة وسلامة المرضى، والخدمات الحالية وتوسيع نطاقها، فضلا عن إضافة خدمات جديدة لم تكن موجودة سابقا لتلبية احتياجات طالب الخدمة بشكل أفضل.
من جانبها، قالت نائب رئيس مجلس إدارة مجلس اعتماد المؤسسات الصحية الدكتورة رويدا المعايطة، إن الأردن يفخر ببرامج اعتماد المؤسسات الصحية في جميع أنحاء العالم، مشيرة الى أن المجلس يتبوأ مركزا إقليميا ويحقق رؤى جلالة الملك منذ تسلمه سلطاته الدستورية قبل 25 عاما.
وثمنت المعايطة جهود مستشفيات البشير لتبني نهج التحسين والتغيير والحصول على الاعتمادية الذي جاء عبر العمل اليومي والمتواصل، مؤكدة أن الاعتماد عجلة وثقافة يجب أن لا تتوقف.
وعرضت مديرة مشروع تحضير مستشفيات البشير للاعتماد رباب ذياب، لرحلة اعتماد المستشفيات التي استغرقت خمس سنوات ونصف منذ عام 2018، تم من خلالها تحقيق العديد من الإنجازات التي تضمنت ترسيخ ثقافة جودة الرعاية الصحية وسلامة المرضى بين فرق القيادة والموظفين في مستشفيات البشير.
وبينت أن المشروع تضمن ثلاثة أهداف استراتيجية تم تحقيقها بنجاح، وهي بناء مهارات قيادية عالية المستوى لمديري وقياديي مستشفيات البشير، وبناء قدرات الكوادر الصحية التي شملت الكوادر الطبية وغير الطبية بمختلف المستويات والفئات الإدارية، واستحداث أنظمة إدارة الجودة وإدارتها وضمان ديمومتها.
كما عرضت ذياب للنتائج النهائية للتحسن الكبير الذي طرأ على المستشفيات بعد المرور برحلة التحضير والحصول على الاعتماد.
بدورها، قالت مديرة بعثة الوكالة الأميركية للتنمية الدولية في الأردن ليزلي ريد، كممول لمشروع تحضير مستشفيات البشير للاعتماد، إن أهداف الوكالة من تمويل المشروع جاءت للمكانة المركزية التي تتمتع بها مستشفيات البشير في القطاع الصحي العام والخدمات الصحية التي تقدمها للآلاف من المواطنين يوميا.

وفي ختام الحفل كرم الهواري مستشفيات البشير الأربعة بعد نجاحها في الحصول على الاعتماد، وعرض فيديو أمام الحضور عن رحلة الاعتماد، بين من خلاله أوضاع المستشفيات قبل وبعد حصولها على الاعتماد، كما تم تنظيم معرض كشف من خلاله عن العديد من قصص النجاح التي كانت نتاج جهد جماعي من قبل كوادر المستشفيات تحت مظلة المشروع وشركائه، إضافة الى إقامة جلسة حوارية على المسرح ناقش خلالها مديرو مستشفيات البشير إنجازاتهم والتطورات الحاصلة في صروحهم الطبية.

يشار إلى أن مشروع تحضير مستشفيات البشير للاعتماد تم تمويله من قبل الوكالة الأميركية للتنمية الدولية، ونفذه مجلس اعتماد المؤسسات الصحية بدعم من وزارة الصحة وبتعاون وثيق مع إدارات وكوادر مستشفيات البشير.
--(بترا)