شريط الأخبار
منى فتحي حامد تكتب من مصر : نكتب وتعددت الأسباب .... 1.213 مليار دولار عائدات قطاع السياحة خلال الثلث الأول التونسية أنس جابر تحقق أعلى تصنيف للاعبة عربية المغرب : الانتعاش يتواصل في مطارات المغرب المغرب : نتائج مباريات القسم الثاني لكرة القدم الأردن يدين تفجيرا إرهابيا استهدف مركبة عسكرية في باكستان مها صالح تكتب.. النّكبة المبادرات الصينية تفتح طريقا جديدا للتنمية والأمن في الشرق الاوسط وتحقق نتائج جديده مثمره لشعوبه حسن محمد الزبن يكتب : الأردن ... واليوم العالمي للأسرة .... مبادرات الديوان الملكي انموذجا يحتذى للاحتفال بهذا اليوم خصم تشجيعي من مدارس النظم الحديثة على الرسوم الدراسية للبرنامج الأجنبي بمقدار 35%‎‎ شركة توزيع الكهرباء تنشر فرق ميدانية لمساعدة المشتركين على التسجيل للدعم حزب القوات اللبنانية يقول إنه حصل على نحو 20 مقعدا في الانتخابات البرلمانية «سنترو مدى عمان» يشارك «العجلات الخضراء» بحملة جمع الأغطية البلاستيكية وفاة كبير مشجعي نادي الوحدات سعيد الصيرفي "شجرتك بتحميهم" حملة لزراعة الاشجار في القدس وجنين تكريما لابوعاقلة انتخاب حسن شيخ محمود رئيسا للصومال بدعم اليونيسيف.. «سناء» تدير مزرعة ليمون وعنب في حوض الديسة دبي تحتفي بانطلاقة جولة كأس العالم ضبط شاحنة محملة بـ30 شخصا في الصندوق الخلفي كيم جونغ أون "غاضب بشدة".. ويتوعد المسؤولين

بعد احتجازه رهائن في بنك.. لبناني يعلن إضرابه عن الطعام

بعد احتجازه رهائن في بنك لبناني يعلن إضرابه عن الطعام


القلعة نيوز :

أعلنت جميعة المودعين اللبنانيين، اليوم الأربعاء، أن المودع الموقوف عبدالله الساعي، بدأ إضرابا عن الطعام إلى حين الإفراج عنه، وذلك بعد أن اقتحم مصرفا في جبن جنين واحتجز العشرات.

وقالت جميعة المودعين اللبنانيين عبر "تويتر": "يخوض عبدالله معركة الأمعاء الخاوية دفاعا عن جميع اللبنانيين".

وكانت الجمعية، قد أعلنت أمس، أن المودع عبدالله الساعي، سلم نفسه إلى القوى الأمنية بعد أن أقدم على احتجاز موظفي بنك BBAC، فرع جب جنين لساعات كرهائن، مطالبا بالحصول على وديعته.

وأضافت أنه "استطاع الحصول على وديعته المحتجزة في البنك والبالغ قيمتها 50 ألف دولار أمريكي حيث سلمها لأحد أفراد عائلته قبل أن يسلم نفسه".

في المقابل، علقت جمعية مصارف لبنان على الحادثة، رافضة "الاعتداءات المتكررة التي طالت مؤخرا عددا من الفروع مهددة حياة الموظفين ووصلت لحد أخذهم رهائن وتهديدهم بالقنابل والحرق والنيل من كراماتهم، فيما هم يقومون بواجباتهم لتأمين لقمة العيش بظروف باتت صعبة على كل اللبنانيين".

ودانت في بيان، "أعمال العنف بكافة أشكالها وتحت أي ظرف، فمحاولة القتل أو حتى التهديد بحرق الموظفين وهم أحياء لا يمكن تبريرها أو قبولها مهما كانت الأسباب".

وأسفت "لاضطرارها مجبرة ولحماية أرواح موظفيها والممتلكات من التعديات والتهديدات إلى إغلاق الفروع التي يتم التعدي عليها، وقد أغلقت بالفعل كل فروع المصارف العاملة في جب جنين تضامنا مع الزملاء الذين روعهم الحادث".