شريط الأخبار
جلسة حوارية بمناسبة حملة 16 يوم لمناهضة المرأة ضد العنف السفارة الإماراتية في الأردن تحتفل بعيد الاتحاد ال 51 وسط حضور رسمي وشعبي كبير ( صور) عودة ضخ مياه الديسي لبعض المناطق واستئنافها بشكل منتظم السبت الاحتفال بإضاءة شجرة عيد الميلاد المجيد في بوليفارد العبدلي ماذا تريد جماهير الفيصلي من إدارة نضال الحديد؟ بدء أعمال المرحلة الثالثة من صيانة جسور البلقاء السبت المنطقة العسكرية الشرقية تحبط محاولة تسلل وتهريب عاجل : الحنيطي لحرس الحدود استخدام جميع الإمكانات لمنع عمليات التسلل والتهريب والتصدي لها إيطاليا تثمن دور الأردن بالحفاظ على استقرار المنطقة الذهب يتجه صوب تسجيل أفضل أداء أسبوعي في 3 أسابيع الدكتور محمد الهرش: رئيس لجنة الأشراف على انتخابات غرفة تجارة المفرق يؤكد على الجاهزية الكاملة لاجراء الانتخابات يوم غدا السبت الكرك : بلدة حمود حارسة لذاكرة المكان والإنسان تفوحبعبقالتراث والحضارة المركزي الأوروبي يحذر من السياسات المالية الداعمة لزيادة الطلب استئناف الضخ من الديسي تدريجيا لمناطق محدودة بن غفير: السلام مع العرب ممكن وبدون تنازلات النعيمات: محمية رم تضم 184 نوعاً نباتيا أصيلاً القطاع التجاري يختار ممثليه بمجالس إدارات غرف التجارة والقطاعات غدا المجلس العالمي للسياحة: المدن العالمية ستقود تعافي القطاع العمل: غرامة التأخر عن دفع الاجور من 500 - 1000 دينار عاجل : المخدرات تلقي القبض على اخطر تاجر مخدرات في العقبة

دور الشباب في تعزيز الدفاع الاجتماعي والتصدي للمخدرات

دور الشباب في تعزيز الدفاع  الاجتماعي والتصدي للمخدرات

د. محمد البدور 


القلعة نيوز - نعم تقوم الاجهزة الامنية بواجباتها الدفاعيه والوقائيه لحماية الوطن من جائحة المخدرات التي باتت تتفشى هنا وهناك في مناطق واسعة على امتداد وطننا الكبير وسط صمت اجتماعي  لايشارك في التصدي لهذا البلاء وردود مجتمعية اكتفت بالتعبير عن مشاعر الغضب على مايدور حولها من ارهاب

لتجار المخدرات ومتعاطيها 

وقد باتت شرورهم قريبة من عتبات بيوتنا ٠

اين الشباب ودورهم في الدفاع الاجتماعي ؟

اين دور منظمات المجتمع في تعميق الوعي الاجتماعي ؟

واين دور الجامعات في حماية  طلبتها واين دورها في المسؤولية المجتمعيه ومبادراتها في وقاية المجتمعات ؟

اين دور القطاع الخاص في تعزيز الدفاع الاجتماعي ووقاية المجتمعات ليس من المخدرات فحسب بل ومساهمتها في التنمية وبناء المجتمعات ٠

اين دور أئمة المساجد والواعظين والناصحين والمصلحين في التحريم والتجريم والتحذير من اقتراف ذنب تجارة وتعاطي المخدرات ومخالفة مرتكبها لاوامر الله  واخلاق الدين الحنيف ؟

الحقيقة المؤسفه ان هناك صمت اجتماعي  لايرتقي الى حدود المسؤولية الوطنية ومراتب المواطنة الفاعله

في التصدي لجائحة المخدرات وقد يكون السبب الخوف ان تطالهم يد الارهاب من تلك الجماعات ٠

لقد اصبح خطر المخدرات هما وطنيا وتحد لاجهزتنا الامنية  وعقبة تعيق تفكيرنا وتقلق مجتمعنا  

ولا بد استراتيجيةوطنية وقائية وامنية شاملة يشارك فيها الجميع في تعزيز  سلمنا الاجتماعي وامننا الوطني تستند الى مرتكزات علمية وعملية قابلة للمراجعة والتقييم تكون منطلقاتها الشراكة المجتمعيه التي تقدم الاسناد وتساهم في الدفاع الاجتماعي  والمواجهة الامنية الحازمه في ملاحقة مجرمي المخدرات ٠

لابد من بناء شبكة وطنية من الاعين الساهره لابناء المجتمعات والاستفادة من يقظة  الشباب ليرابطوا على امن وطنهم  وطهارة مناطق سكنهم من دنس اشرار المخدرات ٠

نحتاج اليوم استنهاض يقظة  المجتمعات وتعزيز دورها في الدفاع الوطني والتحفيز على اطلاق  المبادرات التي تساهم في حربنا على المخدرات  والابلاغ عن جحور سماسرتها واوكارهم واماكن اتتشارهم واسواقهم٠

  اننا اليوم نواجه خطر قادم الى وطننا يغزونا من خارج الحدود ويستهدف حياتنا وتدمير مجتمعاتنا والحاق الهزيمة بشبابنا ودفن طاقاتهم وتقويض عزمهم حتى لايكونوا شركاء في مسيرة وطنهم ٠

نحن اليوم مدعوين  للتعامل بعزم اجتماعي وحزم امني لتطهير وطننا من آفة المخدرات وحماية هذا 

     "البلد الامين"