شريط الأخبار
مصر.. مسؤول يتحدث عن أزمة تواجه القطاع الزراعي احتضان ستاد الأمير الحسن في إربد لمباراة الدور النهائي من بطولة كأس الأردن 5 حكام أردنيين يشاركون في دورة النخبة بالسعودية 2.6 مليار دولار اجمالي الدخل السياحي خلال الخمسة شهور الأولى من عام 2024 "إقبال ضعيف" على شراء الأجهزة الخلوية والساعات الذكية في عيد الأضحى 1168 طن خضار وفواكه وردت للسوق المركزي في اربد مصر تعزي الأردن في ضحايا حادث الشاحنات العسكرية بالأسمــاء ... محاكمات وقرارات إمهال مطلوبين للقضاء عاجل نتائج الشامل الدورة الربيعية يوم الإثنين المقبل شعلة جرش لا ينبغي ان تنطفئ .. المهرجان رسالة حضارية من الاردن للعالم ما سبب بروز العروق في اليدين؟.. اعرف السر المشمش: هل تناوله يسبب تهيج القولون؟ هل يهدد شرب الماء البارد صحتكِ؟ 5 عادات شائعة قد تصيبك بأمراض خطيرة.. احذرها مخاطر صحية تواجهنا خلال أيام الصيف الحارة.. اعرف طرق الوقاية التربية تصدر إرشادات ورسائل للمشتركين بامتحان الثانوية العامة 5 طرق للتخلص من الثلج المتراكم بالفريزر.. عشان تحافظى على أكلك الجغبير: مصانع أردنية تحصل على الاعتماد الأميركي للتصدير الى الولايات المتحدة كنده علوش تكشف: إصابتي بالسرطان استدعت أقسى أنواع العلاج ونزيفًا حادًا استمر شهرين سلمى المصري ترفض التعاون مع مكسيم خليل وتعلق على طلاق ديمة بياعة من تيم حسن

الزرو يحاضر حول تطورات القضية الفلسطينية

الزرو يحاضر حول تطورات القضية الفلسطينية
عقدتها الأردنية للعلوم والثقافة.

القلعة نيوز- بحضور العديد من الباحثين والمختصين بتاريخ القضية الفلسطينية وتطوراتها من النواب والاعيان وحضور الوزير الأسبق سمير الحباشنة رئيس الجمعية أقامت الجمعية الأردنية للعلوم والثقافة ندوة بعنوان"فلسطين ما بين الأمس واليوم " للباحث والكاتب نواف الزرو وقدمه المهندس خالد المعايطة عضو الهيئة الإدارية للجمعية في مقرها السبت الفائت .
وبدأ الزرو محاضرته بالقول أن القمة العربية في جدة شهدت تحولا هاما في زمن الهرولة والتطبيع نحو العدو الإسرائيلي حيث انها شهدت قرارا رئيسيا أعتبر القضية المركزية للعرب هي فلسطين وما يثري ذلك ويجعله هاما أن فلسطين بكاملها الان تقع تحت السيطرة الصهيونية وسط ملحمة اسطورية بالصمود والكفاح يسطرها الشعب الفلسطيني البطل بشكل يومي .
وأضاف الزرو أن الفلسطينيون يعيشون هذه الفترة ذروة سنام الاشتباك بين صمودهم ونضالهم وبين المشروع الصهيوني الذي يستهدف ابتلاع كافة الأراضي العربية المحيطة وليس فقط فلسطين حيث ان الحركة الصهيونية عبر جيش الاحتلال تمارس يوميا ابشع صور الاقتحامات والسلب والقتل بحق الأطفال والنساء والشعب الفلسطيني الأعزل .
وأشار الزرو الى أن الفلسطينيون ورغم كل جراحهم اليومية وممارسة أعنف أشكال الاحتلال بحقهم لكنهم لم يرفعوا الراية البيضاء ولم يقفوا عاجزين في الدفاع عن أرضهم وأملاكهم التاريخية حيث كل المعطيات والدلائل تؤكد أن الشعب الفلسطيني تم تهجيره ولم يرحل طوعا ولم يكن لينجح أو يستمر المشروع الصهيوني لولا الحاضنة الغربية والأمريكية تحديدا وحديثا الحاضنة العربية وهي الأكثر خطورة لتوسعها بالفترة الأخيرة .
واكد الزرو أنه من أكبر الجرائم وأبشعها أن نتهم الفلسطينيون ببيع أراضيهم والخروج بكامل إرادتهم من أراضيهم وبيوتهم بعد كل مسيرة النضال والكفاح والصمود التي يمارسونها يوميا من بداية تاريخهم في مقاومة الاحتلال حتى لو صح ذلك فأنه بنسبة بسيطة جدا وذلك يمرره بعض الإعلاميين العرب لتمرير تطبيعهم مع العدو الصهيوني .
وفي نهاية الندوة دار حديث وحوار موسع بين الزرو والحضور .